طاقه المحبه الكونيه
مرحبا بك فى بيتك الكونى

هل نحن حقا... مسلمون!!؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هل نحن حقا... مسلمون!!؟؟

مُساهمة  أنيس محمد صالح في الجمعة ديسمبر 10, 2010 4:22 pm

بسم الله الرحمن الرحيم وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له والصلاة والسلام على والدينا وعلى جميع الأنبياء والمُرسلين... وبعد

** اتَّبِعُواْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُمْ وَلاَ تَتَّبِعُواْ مِن دُونِهِ أَوْلِيَاء قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ ** صدق الله العظيم

عندما تكتشف فجأةً بعد خمسين سنة من العُمر بإنك لست أكثر من مُسلما مذاهبيا(؟؟؟)، ولست على كتاب الله جل جلاله.. وتعتقد خطأ بأنك أنت المُخلَص والمنقذ للإنسانية والبشرية من الإشراك مع الله والكُفر!!!
وعندما تكتشف ان أئمتنا وشيوخنا ومُفتينا اليوم لا يعلمون ماذا يعني الدَين ولا يعلمون ماذا يعني الإسلام!!!
وعندما تكتشف ان علماءنا اليوم لا يعلمون ماذا يعني الكُفر!!! وإن عرَفوا الدَين والإسلام والكُفر لعرفوها تعريفا مذاهبيا خطوه بأيديهم!!! وليس كما عرَفها الرسول سيدنا محمد وهو حي يُرزق ... بالوحي من عند الله, في القرآن الكريم!!!
وعندما تكتشف بأن الرسالة السماوية المُنزَلة بالوحي على الرسول سيدنا محمد وهو حي يُرزق... في القرآن الكريم... ليس معمولا بها!!! وانها ليست المصدر الوحيد والأساسي للتشريعات والفقه والأصول والعلوم!!!

وعندما تجد اننا، وبعد أكثر من 1300 عام، على تشريعات وفقه وأصول وعلوم مذاهبية للملوك... رفضت وهجرت القرآن الكريم وحاربت الله ورسوله بالمذاهبية القائمة على تفريغ الدين من محتواه... ليخدم أعداء الله جل جلاله ورسوله!!!

وعندما تكتشف من المعاملات والسلوكات اليومية عندنا وما وصلنا إليه من جهل وتخلُف وأحقاد وكراهيات وحضيض, وقتل للنفس التي حرم الله إلا بالحق... وسفك للدماء بإسم الدين, وفقر ومرض وتسُول وبطالة ونصب وإحتيال وغيبة ونميمة ومظالم وقهر ومُعاناة وضنك ورشاوى وفساد كبير ومستشر كالسرطان في جسد الأمة!!!
وعندما لا تجد العدالات الإجتماعية بين الحاكم والمحكوم!!!
وعندما لا تجد للإنسان عندنا حقوقا طبيعية يستحقها ولا قيمة حقيقية!!!
وعندما يكون صاحب السلطة والمال يشتري الحاكم والمحكمة... ليظلم صاحب حق فقير بريء لا يملك أكثر من أن يرفع يديه إلى السماء مستغيثا!!!

وعندما تكتشف من المعاملات والسلوكات اليومية عندنا ما يؤكد بأننا لسنا على دين الله جل جلاله في الكتاب (القرآن الكريم) وأننا لسنا على الصراط المستقيم!!! وأننا على ضلالة!!!
وعندما تكتشف ان الملوك والسلاطين و الأُمراء والمشايخ العرب لدينا هم غير شرعيين (ليسوا مشرعين من كتاب الله – القرآن الكريم- ولم يشرعهم الله جل جلاله بنظام الوراثة والأسر الحاكمة ولم يأتوا بالشورى بين الناس وبيعة الشعب للحاكم)!!! ويأكلون أموال الناس بالباطل!!! وتم تشريعهم من خلال تشريعات عُلماؤهم أشد الكفر والشقاق والنفاق ( وهم بالضرورة غير شرعيين- لأن الحاكم غير شرعي-) فما بُني على باطل فهو باطل!!! وبإختلاق التشريعات المذاهبية والقائمة على الإشراك والحرب على الله جل جلاله والرسول!!! وتم تأليههم كحكام طُغاة عُتاة يحكمونا بالقمع وبالحديد والنار وليحافظوا وخوفا على عروشهم!!!

يوما بعد يوم... والكثير من الذكريات تجول كالشريط في خاطري حينما نصول ونجول في بحار ومحيطات العالم، من فوقنا ملكوت الله جل جلاله في السماوات.. ومن حولنا ملكوت الله جل جلاله في بحار ومحيطات العالم، ونأخذ جميع مواقعنا الملاحية في تلك البحار والمحيطات من خلال علم الفلك (الملاحة الفلكية) عن طريق الشمس والقمر والنجوم والكواكب.. وبدقة متناهية من خلال كُتب وخرائط ومساعدات ملاحية وأجهزة تأتي إلينا معمولة مصنوعة جاهزة!!! لا نملك نحن إمكانية صناعتها!!! وتأتي إلينا من دول أهل الكُتُب السماوية الأخرى(؟؟؟).
وعندما نكون قريبين من السواحل... يتم أخذ جميع المواقع بإستخدام الرادارات والمساعدات الملاحية الأخرى في الملاحة الساحلية...
السفينة والأجهزة الملاحية والرادارات والخرائط والمكنات كلها تأتينا من أمم أهل الكتاب!!! ونحن لسنا أكثر من بلداء مستهلكين!!! وكيف أن عُقولهم وأدمغتهم تعمل وتكتشف و تتطوَر يوما بعد يوم!!! وما الذي يميزهم ليصلوا إلى شتى العلوم والتقنيات في علوم الله جل جلاله في السماوات والأرض؟؟؟ خدمة للبشرية والإنسانية... ولا يزالون محاولين إكتشاف ما سخر الله جل جلاله لنا من علوم، في شتى مناحي الحياة، ونحن عبارة عن أناس نعيش كالأنعام!!! ومما يعمله لنا الآخرون!!! ولا نزال نعيش أيام الجاهلية الأولى في العام 600 ميلادية ولم نتحرر منها ولم نتزحزح حتى يومنا هذا!!! وعقولنا متبلدة مغلقة!!! لماذا؟؟؟
هل لإننا نحن المؤمنون وهم الكافرون؟؟؟ كما تعلمنا منذ نعومة أظفارنا... وما علاقة ذلك بالأمر؟؟؟ وما السر وراء ذلك؟؟؟

ومن خلال تجوالنا في بحار ومحيطات وبلاد العالم، ونحن في الغالب عرضة لبحار ومحيطات تتميز أحيانا بالهدؤ والهدؤ النسبي, وفي أحيان أخرى... تكون البحار والمحيطات في حالة أمواج ورياح شديدة وعواصف.. ما يستدعي بشكل دائم إلى أن نرفع أيدينا إلى السماء .. راجين المولى عز وجل أن ينجينا، لنصل إلى بر الأمان!!! سنين طويلة ونحن على هذا الحال... ولا توجد وسيلة أخرى للنجاة غير رفع الأيدي إلى السماء... والتوكل على الحي الذي لا يموت (يسمع ويرى ويستجيب برحمته).

ومن ضمن شريط الذكريات، وأثناء زياراتي لأحد البلدان... وأثناء دخولي إلى مستشفى كبير ضخم للمعاينة وبصحبة أحد المرافقين... وأمام مدخل هذا المبنى الضخم وجدت أناسا يعبدون صنما... والناس تتبارك به وتزينه بالذهب والفضة والهدايا والقرابين... وأنا أنظر إليهم بحالة من الإزدراء والذهول!!! ومن باب الفضول سألت المرافق:
ماذا يعمل هؤلاء؟؟؟ ونحن في نهاية القرن العشرين (بعد 1400 عام تقريبا من رسالة الله جل جلاله السماوية)... وهل لا زال الناس يعبدون الأصنام حتى يومنا هذا؟؟؟
فأخذني المرافق من يدي وأدخلني الى الكاهن طالبا مني أن أسأله السؤال نفسه!!!
ولن أخفي عنكم، وكلي إشمئزاز وإمتعاض وضيق وحنق، ما أن سألت عابد الصنم هذا، حتى وجدت لديه إبتسامة عريضة أزددت بعدها حنقا وهو يرد عليَ ببرود أعصاب:
نحن هنا جميعنا مُسلمون!!! وهذا هو مذهبنا ؟؟؟
فرديت عليه بإزدراء: مُسلمون؟؟؟
فأستطرد قائلا وكأنه متأكد مما يقول: نعم.. نحن هنا جميعنا مُسلمون ولدينا الدليل على إسلامنا!!!
وما أن قال ذلك حتى شططت من الغضب قائلا: دليل؟؟؟ أنتم مشركون كفرة تعبدون الأصنام!!! والله أحق أن تعبدوه!!!
فإذا به يأتيني بكتابين من مكتبته الصغيرة وهو مبتسم... قائلا:
هذا الصنم هو إلهنا ويقربنا إلى الله زلفا!!! كما لديكم مذاهب يعظمون بشرا ميتين... وليقربوهم إلى الله زلفا!!! وأنتم تعظمون الرسول محمد وهو ميت!!! وتعظمون الصحابة وآل البيت وهم ميتون!!! والنصارى يعظمون الرسول عيسى وهو ميت!!!
وأستطرد قائلا: ونحن كما يقول الكتاب الأول لديكم!!!
فإذا بي أرى بيده صحيح البُخاري ومُسلم!!! ويدخل في الكتاب الأول (في تعريف المسلم):
عن زعطان عن معطان عن فلتان عن جعشان عن عطشان عن فلسان إن الرسول (صلعم) قال!!!:
المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده!!! ونحن أناس ينطبق علينا قول البُخاري ومُسلم!!! نسلم الناس من لساننا وأيدينا!!! أما أنتم فتَدعون الإسلام!!! لأنكم أناس لا تسلمون الناس من لسانكم وأيديكم!!!
وما أن حاول أن يرينا في الكتاب الآخر (مُسلم) حتى شططت في وجهه غاضبا:
أسكت يا عدو الله... كذبت يا مشرك يا كافر!!! لعنة الله عليك!!!
سكت ولم يعقب!!!
ولكنني في قرارة نفسي كنت أعلم ان ذلكم التعريف هو ما تعلمناه ولا زلنا نعلمه لأولادنا في المدارس حتى اليوم!!! ولو سألت أي من أئمتنا ومفتينا (العُلماء؟؟؟) ومدرسينا في المدارس والمعاهد والكليات والجامعات لعَرفوا المسلم كما عَرفه ذلك المشرك الكافر... من صحيح البُخاري ومُسلم!!!
ولا أخفي عنكم أنني ذُهلت وهو يخاطبني على هذا النحو والثقة والإبتسامة لا تفارق شفتيه... مما زاد من حنقي... وكأنه قد أفحمني ومؤكدا لي بأنهم يقرأون ويضطلعون ونحن اُناس لا نقرأ ولا نفقه ديننا!!! ويتكلم وهو كله ثقة من أنه مُحق!!!
وحاولت أن أستجمع ما لدي من حكمة لأؤكد له أنه مُخطئ!!! وقلت له:
هذا ما لديك هو من إجتهادات البشر الذين قوَلوا الرسول وهو ميت!!! وأعتدوا عليه!!! وهي من الأحاديث الضعيفة!!! والبشر يصيب ويخطئ!!! وعلى كل حال فهذه الإجتهادات البشرية والتي كُتبت في البُخاري ومُسلم فقد كُتبت باطلا بعد أكثر من (250 عاما من موت الرسول)؟؟؟
قلتها جُزافا ولم أكن حينها متأكدا مما أقول!!! أو حتى متى كُتبت البخاري ومُسلم!!! وأستطردتُ:
أما التعريف الحقيقي للإسلام فستجده في القرآن الكريم - مصدر كل التشريعات والدساتير والأُصول والفقه والعلوم!!! والتي قيلت بلسان الرسول سيدنا محمد (صلى الله عليه وسلم) بالوحي من عند الله – وهو حي يرزق...
وأثناء ذلك وهو يقلب في وجهي الكتاب باحثا عن الفترة الزمنية والتي كُتبت فيها البُخاري ومُسلم... فإذا به يجد ما قلته صحيحا!!! من إنها كُتبت فعلا بعد حوالى ثلاثة قُرون من بعد موت الرسول!!! حتى قال بعد أن أحس بأنني أفحمته:
ألستم أنت الأعراب من صدَر إلينا هذه الكُتب؟؟؟ وأمرتم الناس على إتباعها؟؟؟ وقد نزلت إليكم رسالة الله السماوية وكُلفتم بنشر تعاليم الكتاب؟؟؟ على الأعراب والأميين؟؟؟ وهذه كُتبكُم ولسنا نحن من خطها بيديه!!!
وكلما حاولت أن أفحمه أفحمني... وهرولت خارجا... ونحن في حالة عدم تعادُل!!!

فالسؤال الذي يفرض نفسه الآن: هل هذه الأقاويل للرسول بعد موته بمئات السنين وبعد إنقطاع الوحي عنه قائمة على مرضاة الله وكتاب الله (القرآن الكريم) والرسول؟؟؟ أم انها كُتبت عمدا (مع سبق الإصرار والترصُد) لتقوم على الإشراك والعدوان والحرب على الله وكتاب الله والرسول؟؟؟ وفُرضت علينا في المدارس منذ قرون من الزمان!!! ومنذ نعومة أظفارنا!!! ونحن جميعا نعلم ان الله لا يشرك في حُكمه أحدا!!! ويأمر الله الرسول أن يتلو ما أوحي إليه من كتاب ربه ولا مبدل لكلماته!!! ولن يجد من دونه ملتحدا!!!
لقوله تعالى:
قُلِ اللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثُوا لَهُ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَبْصِرْ بِهِ وَأَسْمِعْ مَا لَهُم مِّن دُونِهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا يُشْرِكُ فِي حُكْمِهِ أَحَداً {26}
وَاتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِن كِتَابِ رَبِّكَ لَا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِهِ وَلَن تَجِدَ مِن دُونِهِ مُلْتَحَداً {27} الكهف
وقوله تعالى:
اتَّبِعُواْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُمْ وَلاَ تَتَّبِعُواْ مِن دُونِهِ أَوْلِيَاء قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ 3) }الأعراف

ولماذا وصفنا الله جل جلاله بأبشع ما يكون الوصف في الكتاب (القرآن الكريم)، بأننا نحن الأعراب أشد كُفرا ونفاقا؟؟؟ وأوضح لنا سبب سخطه وغضبه، بأننا أعتدينا وخرجنا عن حدود ما أنزل الله جل جلاله على رسوله!!! وما الذي أنزله الله جل جلاله على رسوله؟؟؟ وخرجنا عنه نحن؟؟؟ ألسنا قد أعتدينا وخرجنا على حدود ما أنزل الله جل جلاله في كتاب الله جل جلاله (القرآن الكريم)؟؟؟ كرسالة سماوية والمُنزَل على سيدنا محمد (صلى الله عليه وسلم) بالوحي – وهو حي يرزق؟؟؟
لقوله تعالى:
الأَعْرَابُ أَشَدُّ كُفْراً وَنِفَاقاً وَأَجْدَرُ أَلاَّ يَعْلَمُواْ حُدُودَ مَا أَنزَلَ اللّهُ عَلَى رَسُولِهِ وَاللّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ {97} التوبة
وقوله تعالى:
وَلاَ يَأْمُرَكُمْ أَن تَتَّخِذُواْ الْمَلاَئِكَةَ وَالنِّبِيِّيْنَ أَرْبَاباً أَيَأْمُرُكُم بِالْكُفْرِ بَعْدَ إِذْ أَنتُم مُّسْلِمُونَ {80} آل عمران

وهل لهذا علاقة بما نحن عليه اليوم من جهل وتخلُف وفقر وعدوان ومظالم وعذاب؟؟؟ وتحولنا إلى مذاهب وطوائف وشيَع وأحزاب وجماعات تُعظم غير الله الحي القيوم؟؟؟ وتكفر بعضها بعضا؟؟؟
ولماذا وُضعت على هذه الكُتب (التي كُتبت بعد مئات السنين من موت الرسول) وهؤلاء العُلماء خُطوط حمراء ممنوع الإقتراب؟؟؟ من قبل الملوك والسلاطين والمشايخ والأمراء والحكام العرب الطغاة المستبدين غير الشرعيين الذين رفضوا الشورى في الإسلام؟؟؟ ولم ينتخبهم أحدا!!! ومعهم بعض من أئمة الكُفر والشقاق والنفاق والذين مهمتهم فقط أن يبصموا ويشرعوا للحاكم الدكتاتور غير الشرعي الطاغية!!! وخوفهم من الحاكم الطاغية أكثر من خوفهم من الله جل جلاله!!! وفرضوها علينا في المدارس لنتعلمها منذ مئات السنين... ومنذ نعومة أظفارنا؟؟؟

وأود هنا أن أجيب على كثير من التساؤلات والتي أرقتني كثيرا ومنذ زمن بعيد... أبحث لها عن إجابات...
أين نحن بالمقارنة مع أمم أهل الكتاب ولدينا رسالة سماوية مثلنا مثلهم؟؟؟ هل نحن نتبعها حقا أم أننا ندَعي ذلك؟؟؟ وكيف أننا عُلمنا أن أمم اليهود والنصارى هم كُفار ونحن المسلمون وهم ليسوا مسلمين؟؟؟ وكيف أن عندهم من السلوكات والمعاملات ما هو مكتوب عندنا في الكتاب (القرآن الكريم)؟؟؟ وكيف أن الإنسان عندهم له قيمة حقيقية؟؟؟ ونحن نعيش كالأنعام (كالبهائم) وفي حالة غيبوبة تامة لتعاليم الله جل جلاله في القرآن الكريم!!! ونحن لا توجد بيننا عدالات إجتماعية ولا حقوق للإنسان ولا قيمة!!! ونحن جهلة متخلفين بلداء مُستهلكين ونعيش في غياهب الظلمات!!! على غير ما أمرنا الله جل جلاله في الكتاب!!!

إن طريق النجاة من المغضوب عليهم والضالين هو بنبذ الفرقة للدين والمذاهبية والأحقاد والكراهيات والفتنة والإقصاء، وأن نعود جميعا إلى الله جل جلاله في الكتاب المُنزَل بالوحي على الرسول سيدنا محمد (صلى الله عليه وسلم) وهو حي يُرزق... في القرآن الكريم... ونتبع ما أمرنا الله فيه وما نهانا عنه!!!

وأسأل الله العلي العظيم أن يوفقنا إلى ما يحبه ويرضى... آمين!
avatar
أنيس محمد صالح
محب ناشط
محب  ناشط

عدد المساهمات : 60
تاريخ التسجيل : 10/12/2010
العمر : 66
الموقع : http://www.ahewar.org/m.asp?i=1609

http://www.ahewar.org/m.asp?i=1609

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هل نحن حقا... مسلمون!!؟؟

مُساهمة  admin في الجمعة ديسمبر 10, 2010 9:00 pm

مرحبا بالاستاذ الكبير انيس صالح
سعدت بانضمامك الى المنتدى .....ولنا الشرف الكبير فى بقائك واستمرارك معنا ...هنا فى بيتك الصغير
بالطبع المنتدى مازال حديث العهد ...لكن مقارنه مع باقى المنتديات فأن البدايه هنا هى مشجعه جدااااااااا
امل ان تظل عضوا فى هذه الاسره التى تحتاج الى وعيك وثقافتك العاليه
بالنسبه ياسيدى الى ماطرحته حول الدين ....لم يكن ماذكرته وسردته مجرد كلمات ...انما من وجه نظرى هى قصه حياه الاستاذ انيس ...هى تجربه حياه ...هى خلاصه وعصاره لتجربه عريقه تمتد جذورها الى تاريخ ميلادكم الكريم
بالفعل ..ماتحكيه تجربه حياتكم هى الحقيقه التى توصلتم اليها ...واهنئكم على هذا الوعى
حيث مايزال اغلبيه المسليمن فى سباتهم العميق لم يفهمو ولم يستوعبو ماحدث فى تاريخنا الاسلامى عبر تاريخه الطويل
مانحتاج اليه هو فنقط الفهم ....نحن الى حد اللحظه لم نفهم ...والى حد اللحظه لانريد انفهم الحققه ..هنا مشكلتنا نحن المسلمين اننا سعيدون بجهلنا ....نعم سيدى الفاضل الاشكاليات والملاحظات التى ساقتها الينا تجربتكم تؤكد لجمهور المحققين نفس الحقيقه التى توصلتم اليها ....اتفق معكم فى الطرح لكننى اخالفكم فى الحل الذى تبنيتموه ....فمازلنا بحاجه الى رؤيه اكثر وضوحا للحل الشافى للقضيه الاسلاميه ...حتى تعود الامه الى موقعها الطبيعى بين الامم
اشكرك استاذ انيس وسعدنا بحواركم
avatar
admin
سفير المحبه الكونيه
سفير المحبه الكونيه

عدد المساهمات : 380
تاريخ التسجيل : 23/11/2010
العمر : 48
الموقع : ارض المحبه الكونيه

http://universalloveenergy.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هل نحن حقا... مسلمون!!؟؟

مُساهمة  أنيس محمد صالح في السبت ديسمبر 11, 2010 12:22 am

Admin كتب:مرحبا بالاستاذ الكبير انيس صالح
سعدت بانضمامك الى المنتدى .....ولنا الشرف الكبير فى بقائك واستمرارك معنا ...هنا فى بيتك الصغير
بالطبع المنتدى مازال حديث العهد ...لكن مقارنه مع باقى المنتديات فأن البدايه هنا هى مشجعه جدااااااااا
امل ان تظل عضوا فى هذه الاسره التى تحتاج الى وعيك وثقافتك العاليه
بالنسبه ياسيدى الى ماطرحته حول الدين ....لم يكن ماذكرته وسردته مجرد كلمات ...انما من وجه نظرى هى قصه حياه الاستاذ انيس ...هى تجربه حياه ...هى خلاصه وعصاره لتجربه عريقه تمتد جذورها الى تاريخ ميلادكم الكريم
بالفعل ..ماتحكيه تجربه حياتكم هى الحقيقه التى توصلتم اليها ...واهنئكم على هذا الوعى
حيث مايزال اغلبيه المسليمن فى سباتهم العميق لم يفهمو ولم يستوعبو ماحدث فى تاريخنا الاسلامى عبر تاريخه الطويل
مانحتاج اليه هو فنقط الفهم ....نحن الى حد اللحظه لم نفهم ...والى حد اللحظه لانريد انفهم الحققه ..هنا مشكلتنا نحن المسلمين اننا سعيدون بجهلنا ....نعم سيدى الفاضل الاشكاليات والملاحظات التى ساقتها الينا تجربتكم تؤكد لجمهور المحققين نفس الحقيقه التى توصلتم اليها ....اتفق معكم فى الطرح لكننى اخالفكم فى الحل الذى تبنيتموه ....فمازلنا بحاجه الى رؤيه اكثر وضوحا للحل الشافى للقضيه الاسلاميه ...حتى تعود الامه الى موقعها الطبيعى بين الامم
اشكرك استاذ انيس وسعدنا بحواركم

أشكرك من أعماق قلبي يا أستاذ يارائع أدمن لترحيبكم بنا أولا ولإطرائكم لنا ثانيا وحواركم معنا ثالثا.
الأستاذ فرج المطري صديق عزيز ومن أحب الناس إلى قلبي, دعاني للمشاركة في منتداكم الرائع هذا, وتعلمون إنني لا يمكنني أن لا أنفذ طلبه الغالي أبدا.

بالنسبة لمداخلتكم الكريمة ( فمازلنا بحاجه الى رؤيه اكثر وضوحا للحل الشافى للقضيه الاسلاميه ...حتى تعود الامه الى موقعها الطبيعى بين الامم ) انتهى
فما هو مطلوب منكم في الموقع إلا شوية الصبر على كتاباتنا لنصل معا إلى هذه الرؤية وأرجوا أن يتسع صدر الجميع لها لأنها ربما مُصدمة للبعض ولأنها تخرج عن إجماع وثوابت أمتنا المُجهلة المُضللة المُخدرة بأصولها التراثية السلفية, وإن كان تطبيقها مؤلما في الوقت الحاضر, ولكنني أبدأ من حيث أنتهى الآخرون وهي كما في أعلاه:
إن طريق النجاة من المغضوب عليهم والضالين هو بنبذ الفرقة للدين والمذاهبية والأحقاد والكراهيات والفتنة والإقصاء، وأن نعود جميعا إلى الله جل جلاله في الكتاب المُنزَل بالوحي على الرسول سيدنا محمد (صلى الله عليه وسلم) وهو حي يُرزق... في القرآن الكريم... ونتبع ما أمرنا الله فيه وما نهانا عنه!!!

مطلوب منا في المرحلة القادمة حتى تعود الأمة إلى موقعها الطبيعي بين الأمم هو من خلال نُصرة الله جل جلاله وحده لا شريك له أو قرين معه ( إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم... وما النصر إلا من عند الله... وإن ينصركم الله فلا غالب لكم ) هذه كمرحلة أولى ضرورية, ومن خلال توسعنا في المستقبل سنتعرف على كيفية تحقيق أوامر الله ونواهيه في الكتاب ( بإذن الله ).

وأشكرك من أعماق قلبي لمروركم ومداخلتكم
ملاحظة: بعض أيقونات الخط والألوان وحجم الخط ربما لا تعمل!! أرجوا تداركها.
avatar
أنيس محمد صالح
محب ناشط
محب  ناشط

عدد المساهمات : 60
تاريخ التسجيل : 10/12/2010
العمر : 66
الموقع : http://www.ahewar.org/m.asp?i=1609

http://www.ahewar.org/m.asp?i=1609

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هل نحن حقا... مسلمون!!؟؟

مُساهمة  admin في السبت ديسمبر 11, 2010 3:59 am

مساء الورود سيدى الكريم
ترحيبنا بكم ماهو الا واجب استاذ انيس ...والترحيب بكم هو تنرحيب بتجربتكم الغاليه وترحيب بالقيم النبيله التى اتحدتم معها
وترحيب بالساجد الكائن فى اعماقكم ....كما ترون ان المنتدى يحتوى على عده منتديات دينيه ولادينيه ايضا قد تخالف واو توافق العقائد ...هنا هو ملتقى الحوار الفكرى الحر ...فالبيت بيتك ..والفناء فناءك ...لاحدود ولاجدران حول ماتودون نطرحه فى اطار الحوار العلمى ..ومن مننطلق قبول الراى والرى الاخر ..ونحن نشارككم الحماس فيما تودون طرحه ونترقب ذلك بشوق ومحبه
بالنسبه للايقوانات تأكد ن عدم اغلاق الاكواد والتى تظهر اسفل مربع الكتابه ...وحاول ان تكتب فى الصفحه المطوره وليس فى مربع الكتابه السريع ...ويمكنكم ايضا الاطلاع فى اعلى الصفحه على الاسئله والاجوبه
وتقبلو تحياتى ومحبتى
avatar
admin
سفير المحبه الكونيه
سفير المحبه الكونيه

عدد المساهمات : 380
تاريخ التسجيل : 23/11/2010
العمر : 48
الموقع : ارض المحبه الكونيه

http://universalloveenergy.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هل نحن حقا... مسلمون!!؟؟

مُساهمة  farajmatari في السبت ديسمبر 11, 2010 5:22 am

كثيرا ما يظن الناس خطئا أن دين الإسلام هو جملة التشريعات والأحكام والشعائر والنسك والطقوس الواردة في الشريعة والفقة الاسلامي...
الاسلام حكمة ضائعة يجب علينا جميعا ان نجدها ونجددها في مجتمعاتنا

كيف لا اعلم بعد
avatar
farajmatari
محب نشيط
محب  نشيط

عدد المساهمات : 138
تاريخ التسجيل : 06/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مداخلة على الأستاذ أنيس صالح

مُساهمة  ???? في السبت ديسمبر 11, 2010 4:33 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآلة الطيبين الطاهرين وعلى صحابته الغر الميامين..
وأشهد أن لا إله الله وأن محمد ورسول الله .
أما بعد..
بالرجوع الى مشاركتك القيمة عن تجربتك الشخصية للبحث عن الحقيقة والتي تستحق منا كل التقدير والإحترام .. فإن لدي بعض النقاط وهي:
1- إتهامك لعلمائنا ومشائخنا وإئمتنا في الدين بالجهل فهذا ليس من المنطق لأنك إحدى ثمار هؤلاء - بطريقة مباشرة أو غير مباشرة - وقد قال تعالى ( ولاتنسوا الفضل بينكم) صدق الله العظيم.
2- اما بالنسبة لشكوى المذاهب الكثيرة في ديننا .. فإن هذه معضلة ، ولكن لو تأملت وتفكرت لماذا كل هذه المذاهب؟ هل لضعف ديننا أم لقوته؟ هل لأن ديننا غزير بالموارد التي يمكن تأويلها من عدة أوجه ؟هل إن كان ديننا هش هل كان سيستوعب كل هذه المذاهب ؟ ولماذا كنا خير أمة أخرجت للناس ؟ ولو أن الأصل- لو كان كبير وغزير- وكان راكد هل هذا هو ظاهره صحية؟ ام ان الفروع هي ضرورة لديننا ؟
كما أن الله عز وجل قال في محكم تنزيلة ((وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيرًا وَلَيَنْصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ)) صدق الله العظيم
فالله الله على ديننا الإسلامي.
والحمد لله على نعمة الإسلام.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة.

????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هل نحن حقا... مسلمون!!؟؟

مُساهمة  أنيس محمد صالح في السبت ديسمبر 11, 2010 5:04 pm

يا أستاذ يا رائع أدمن
يكفينا إطراء.. نخاف بعدين من كثر النفخ نفرقع Very Happy Rolling Eyes من باب الملاطفة وشكرا لكم.
بحكم إن الموقع في بداياته, وبحكم خبرتي في المواقع والمنتديات الفكرية, كوني المشرف العام عن موقع منهج القرءان الحر
http://menhj-alquran-alhur.com/forum.php
ومشرف منتدى القرءانيين في موقع عشاق الله
https://secure.ushaaqallah.com/phpBB3/viewforum.php?f=18
ومحبة لموقعنا المبارك هذا, فأقترح, للعودة إلى الله أولا وإخراج الناس من الظلمات إلى النور أن:
1- عدم إتباع أية أديان أرضية وضعية ملكية مذهبية ( سُنية أم شيعية ) وشطب ما يتعارض مع أوامر الله ونواهيه في القرءان الكريم!! كأن نتخذ من دون الله أولياء!؟ هذا الباب وجدته في الموقع للأسف الشديد تحت ( حكيم الحكماء مولانا امير المؤمنين عليا ابن ابى طالب )!!؟؟ فولينا ومولانا ومن نسلم وجهنا إليه هو الله جل جلاله وحده لا شريك له أو قرين معه ونستعين ونتوكل ونطلب المدد من الله وحده.
2- المنتديات الحوارية الفكرية الأخرى متعددة العقائد كالملحدين مثلا.. مرحب بهم في إطار الحوار العقلاني وطرح أسئلة علمية للحوار, مستخدمين بذلك عقولهم وقلوبهم, هم يمثلون حالة أفضل بالمقارنة مع أصحاب الديانات الأرضية الوضعية المذهبية الذين يمارسون أساليب الإقصاء والتكفير وفتاوى الردة والقتل ضد من يخالفهم!؟ وهؤلاء الحوار مع بعضهم يكاد يكون عقيما.
3- أحبذ أن يُفتح شريط المواضيع المنشورة في أعلى الصفحة, بحيث يتيسر للجميع الدخول مباشرة على عناوين المواضيع لتصفحها والمشاركة بالحوار حولها.

هذه بعض الإقتراحات الأولية كمساهمة مني في تطوير الموقع.

تقبل تقديري وإحترامي لجهودكم
avatar
أنيس محمد صالح
محب ناشط
محب  ناشط

عدد المساهمات : 60
تاريخ التسجيل : 10/12/2010
العمر : 66
الموقع : http://www.ahewar.org/m.asp?i=1609

http://www.ahewar.org/m.asp?i=1609

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هل نحن حقا... مسلمون!!؟؟

مُساهمة  أنيس محمد صالح في السبت ديسمبر 11, 2010 5:09 pm

farajmatari كتب:كثيرا ما يظن الناس خطئا أن دين الإسلام هو جملة التشريعات والأحكام والشعائر والنسك والطقوس الواردة في الشريعة والفقة الاسلامي...
الاسلام حكمة ضائعة يجب علينا جميعا ان نجدها ونجددها في مجتمعاتنا
كيف لا اعلم بعد

بل تعلم جيدا يا صديقي.. ولا أعتقد إن أي من البشر قد وصل إلى ما وصلتم إليه من نورانية وحكمة.. نتعلم منكم الكثير
محبتي وتقديري وإحترامي
avatar
أنيس محمد صالح
محب ناشط
محب  ناشط

عدد المساهمات : 60
تاريخ التسجيل : 10/12/2010
العمر : 66
الموقع : http://www.ahewar.org/m.asp?i=1609

http://www.ahewar.org/m.asp?i=1609

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هل نحن حقا... مسلمون!!؟؟

مُساهمة  farajmatari في الأحد ديسمبر 12, 2010 4:01 am

بل النور نورك والهداية منك يا صديقي
هل نحن حقا مسلمون
فعلاً سؤال يستحق الوقوف عنده
من أين نبدأ ... الشرك يركع له الملايين فما علاقة الشرك بالاسلام
و لكن جعلناه نورا نهدى به من نشآء من عبادنا
ما هذا الشيء ... الذي يمكن ان يزيح عنا غيوم الشرك
ما هذا الشيء الذي يمكن ان يعيد للانسان كرامة روحة
وحده النور الرباني ينير درب الاحرار
فمتي يصبح حامل الروح ... روحا
سنين الفتح الاعظم قادمة فمتي ندخل للنص ظاهرين
لا اعرف فعلا فما زلنا عبيدا للملوك
تحياتي ومحبتي
avatar
farajmatari
محب نشيط
محب  نشيط

عدد المساهمات : 138
تاريخ التسجيل : 06/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هل نحن حقا... مسلمون!!؟؟

مُساهمة  أنيس محمد صالح في الأحد ديسمبر 12, 2010 3:23 pm

ashenaif كتب:بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآلة الطيبين الطاهرين وعلى صحابته الغر الميامين..
وأشهد أن لا إله الله وأن محمد ورسول الله .
أخي الكريم ashenaif
معذرة لعدم ملاحظتي لمداخلتكم الكريمة وعدم الرد عليها مبكرا.
تأمل معي الفرق بين ما كتبته أعلاه وبين ما أستهليت به في مقالي أعلاه كالتالي:
بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين على أمور دنيانا والدين.. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له.. والصلاة والسلام على والدينا وعلى جميع الأنبياء والمرسلين.
ستلاحظ فرق شاسع وكبير.. من حيث لو تعرفنا على مفهوم الإسلام من القرءان الكريم, وليس من الأديان الأرضية الوضعية السُنية والشيعية, فسنجد إن الإسلام ( التوحيد عبادة لله وإستعانة ) تتعارض وتتناقض كليا مع مفهوم الشِرك في القرءان الكريم. ألا تعتقد أخي الكريم إنكم قد أشركتم وأقرنتم الرسول محمد مع شهادة الإسلام ( التوحيد ) لله وحده لا شريك له!!؟؟ مع إن أوامر الله في القرءان الكريم واضحة بألا نفرق بين أحد من رسله وأنبياؤه.. ( لا نفرق بين أحد من رسله وقالوا سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير )

ashenaif كتب:
أما بعد..
بالرجوع الى مشاركتك القيمة عن تجربتك الشخصية للبحث عن الحقيقة والتي تستحق منا كل التقدير والإحترام .. فإن لدي بعض النقاط وهي:
1- إتهامك لعلمائنا ومشائخنا وإئمتنا في الدين بالجهل فهذا ليس من المنطق لأنك إحدى ثمار هؤلاء - بطريقة مباشرة أو غير مباشرة - وقد قال تعالى ( ولاتنسوا الفضل بينكم) صدق الله العظيم.
الفرق بين الإتهام غير الموثق والمُدلل عليه بالقرائن والحجج والإثباتات والبراهين وبين الحقائق فرق كبير.. والفرق بين علماء دين الله على دينه السماوي ( القرءان الكريم ) وبين علماء الملوك/ السلاطين / الأمراء/ المشائخ والحكام الطغاة الدكتاتوريين على أديان أرضية وضعية ملكية مذهبية ( سُنية وشيعية ) فرق كبير شاسع.. ومن غير الإنصاف أن تجعلني ضمن هؤلاء.

ashenaif كتب:
2- اما بالنسبة لشكوى المذاهب الكثيرة في ديننا .. فإن هذه معضلة ، ولكن لو تأملت وتفكرت لماذا كل هذه المذاهب؟ هل لضعف ديننا أم لقوته؟ هل لأن ديننا غزير بالموارد التي يمكن تأويلها من عدة أوجه ؟هل إن كان ديننا هش هل كان سيستوعب كل هذه المذاهب ؟ ولماذا كنا خير أمة أخرجت للناس ؟ ولو أن الأصل- لو كان كبير وغزير- وكان راكد هل هذا هو ظاهره صحية؟ ام ان الفروع هي ضرورة لديننا ؟
كما أن الله عز وجل قال في محكم تنزيلة ((وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيرًا وَلَيَنْصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ)) صدق الله العظيم
فالله الله على ديننا الإسلامي.
والحمد لله على نعمة الإسلام.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة.
أولا أخي الكريم.. إستشهادكم بالآية الكريمة أعلاه جاءت في غير محلها وخارج سياقها.. وعلينا أن نعلم إن الأديان الأرضية الوضعية والمذاهب والطوائف والشيع الدينية والأحزاب.. ينكرها الله جل جلاله في القرءان الكريم لسبب بسيط إنها تتخذ من دون الله أولياء وليقربوهم إلى الله زلفا.. أعد الله ذلك إشراكا بالإسلام.. لقوله تعالى:
وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ (31) مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ (32) الروم
وأنظر إلى خطاب الله إلى رسوله.. في قوله تعالى:
إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُواْ دِينَهُمْ وَكَانُواْ شِيَعًا لَّسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُواْ يَفْعَلُونَ (159) الأنعام
والذين يتمسحون ويكذبون ويقولون رسول الإسلام ( مذهبي السُنة والشيعة ) هم أعداء الله في الأرض.. وليسوا علماء لدين الله في الأرض.

وغبرها الكثير من الآيات في القرءان الكريم.. وبهذا الذي تسميه تعدُد.. تفرقت الأمة عن دينها الحنيف وتكفر وتقتل بعضها بعضا وهي دليل وليس دليل قوة.
شكرا أخي لمرورك وتعليقك




avatar
أنيس محمد صالح
محب ناشط
محب  ناشط

عدد المساهمات : 60
تاريخ التسجيل : 10/12/2010
العمر : 66
الموقع : http://www.ahewar.org/m.asp?i=1609

http://www.ahewar.org/m.asp?i=1609

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هل نحن حقا... مسلمون!!؟؟

مُساهمة  أنيس محمد صالح في الأحد ديسمبر 12, 2010 3:33 pm

farajmatari كتب:بل النور نورك والهداية منك يا صديقي
هل نحن حقا مسلمون
فعلاً سؤال يستحق الوقوف عنده
من أين نبدأ ... الشرك يركع له الملايين فما علاقة الشرك بالاسلام
و لكن جعلناه نورا نهدى به من نشآء من عبادنا
ما هذا الشيء ... الذي يمكن ان يزيح عنا غيوم الشرك
ما هذا الشيء الذي يمكن ان يعيد للانسان كرامة روحة
وحده النور الرباني ينير درب الاحرار
فمتي يصبح حامل الروح ... روحا
سنين الفتح الاعظم قادمة فمتي ندخل للنص ظاهرين
لا اعرف فعلا فما زلنا عبيدا للملوك
تحياتي ومحبتي
الذي يقرأ كتاباتك النورانية الرائعة عليه أن يتأمل مليا فيما تكتب, بس لو تساعدني شوية بالتخفيف عليَ لمحاولتك المشاركة بالردود على أحبتنا لتخرجهم من الظلمات إلى النور.. أنت منبع الهدى والنور يا صديقي فرج.
avatar
أنيس محمد صالح
محب ناشط
محب  ناشط

عدد المساهمات : 60
تاريخ التسجيل : 10/12/2010
العمر : 66
الموقع : http://www.ahewar.org/m.asp?i=1609

http://www.ahewar.org/m.asp?i=1609

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى